آبل تتيح للمبرمجين بناء التطبيقات عبر آيباد

تطورت أجهزة آيباد اللوحية بشكل كبير في السنوات السابقة.

ومع الملحقات مثل لوحة المفاتيح ودعم الفأرة أصبحت قادرة على حل محل أجهزة الحاسب الشخصي من نواحي عديدة.

وتجلت قوة أجهزة آبل اللوحية مع عن آيباد برو الجديد.

وبدأ الجهاز في الاعتماد على شريحة M1 الرائدة.

وأصبح يقدم أداء يضاهي ويتفوق على أجهزة الحاسب المحمول الأخرى.

وقد أعلنت آبل عن دعم Swift Playgrounds 4 في الآيباد الجديد، لتفتح بذلك آفاق جديدة لهذا الجهاز.

وتطبيق Swift Playgrounds 4 ليس بتطبيق جديد وهو بالفعل متاح منذ سنوات.

والتطبيق متعلق بلغة البرمجة Swift المستخدمة في برمجة تطبيقات الآيفون والآيباد.

وكان التطبيق يستخدم عادةً في الأغراض التعليمية.

اقرأ أيضًا: برمجة التطبيقات على الآيباد والإصدار الرابع من Swift Playgrounds سيقدم تجربة استخدام مختلفة عن الإصدارات السابقة.

حيث سيكون التطبيق قادرًا على العمل كأداة تطوير تطبيقات مستقلة بذاتها.

ويقدم التطبيق أدوات مفيدة لمطوري التطبيقات.

من بينها إمكانية استعراض التطبيق بشكل مباشر أثناء كتابة الكود، كما يمكن فتح التطبيق بوضع ملئ الشاشة لاختباره وكأنه تطبيق على الآيفون أو الآيباد.

وتساهم هذه العوامل في تحويل Swift Playgrounds 4 لأداة متكاملة لتطوير وتعديل التطبيقات.

لكن آبل لديها خطط أكبر مما نتوقع.

حيث أنها تخطط لتحديث جديد في نهايات العام يسمح للمطورين بإضافة التطبيق مباشرةً لمتجر آب ستور بعد تطويره.

اقرأ أيضًا:  وتعتبر هذه النقطة هي الأهم فيما يتعلق بتطبيق Swift Playgrounds 4 بشكل خاص وعملية البرمجة عبر الآيباد بشكل عام.

حيث أنها قد تتيح لمطوري التطبيقات تجنب العملية الطويلة والمملة لإطلاق التطبيقات على متجر أب ستور.

وعملية برمجة تطبيقات الآيفون والآيباد لا تتم في الواقع على هذا التطبيق.

بل أنها تتم على منصة Xcode.

وهي منصة برمجة التطبيقات الخاصة بآبل والتي تعمل فقط على حواسيب ماك، والمشهورة بصعوبة تعلمها.

وبعد انتهاء عملية التطبيقات بالاعتماد على Xcode تبدأ مرحلة إدراج التطبيق في المتجر.

وهي عملية صعبة وتتكون من خطوات معقدة.

وتحتاج من المستخدم أن يوفر أيضًا كم كبير من العناصر المرئية مثل لقطات الشاشة، تصميمات، فيديوهات ليتم إدراجها على صفحة التطبيق.

ويتم رفع هذه الملفات إلى منصة خاصة بآبل تعرف باسم ، وهي التي يصفها مطوري التطبيقات وحتى المحترفين منهم بأنها معقدة وصعبة التصفح أو الاستخدام.

اقرأ أيضًا: ووصف Matt Weinberg، المؤسس المشارك في وكالة Happy Cog الرقمية برنامج Xocde بأنه قوي ومتكامل، إلا أنه صعب جدًا في الاستخدام.

ويصف الوضع بأن هناك العشرات من المطورين الذين يمتلكون أفكار رائعة، ويعرفون البرمجة، لكنهم يتجنبون التعامل مع بيئة آبل البرمجية بداية من Xcode ووصلًا إلى App Store Connect.

تجربة برمجة أبسط لمنتجات آبل يُنادي المبرمجين منذ سنوات طويلة ببديل لتطبيق Xcode على الآيباد.

والأسباب هنا واضحة، وهي تسهيل الاستخدام وتسهيل دخول المجال للمطورين الجدد.

ومن ناحية أخرى فأجهزة آيباد أرخص من حواسيب ماك ويسهل اقتنائها.

ف حين أن برنامج Xcode ونظرًا لأنه برنامج ضخم فهو لا يحتاج فقط جهاز ماك أو ماك بوك، بل إصدار حديث مرتفع المواصفات منهم.

ويصف المطورين المحترفين تطبيق Swift Playgrounds 4 الجديد بأنه وسيلة مميزة لتعديل وتطوير البرامج على الآيباد.

إلا أنه من ناحية أخرى يفتقر لعشرات المميزات الأساسية لإتمام عملية تطوير التطبيق الكبيرة.

وهو كافي لتطوير تطبيقات وألعاب بسيطة فقط، مثل تطبيقات إدارة المهام أو ألعاب مثل Angry Birds.

اقرأ أيضًا:

تقنية      |         (منذ: 2 أشهر | 126 قراءة)
.