كيف تخطط فيسبوك للربح من خلال بناء ميتافيرس

تعمل شركات التكنولوجيا – وخاصة فيسبوك – بشكل متزايد على تعزيز ميتافيرس، وهو مصطلح الخيال العلمي الكلاسيكي لعالم افتراضي يمكنك العيش فيه والعمل واللعب بداخله من خلال استخدام نظارات حوسبة تنقلك إلى عالم رقمي حيث يكون كل شيء ممكنًا.

ويبدو أن مارك زوكربيرج، الرئيس التنفيذي لشركة فيسبوك، هو الأكثر تفاؤلاً بشأن هذا المفهوم، حيث أعلن عن خططه في وقت سابق من هذا الشهر لتحويل فيسبوك من شركة وسائط اجتماعية إلى شركة ميتافيرس في السنوات القادمة.

وليس من الواضح كيف يمكن لشركات التكنولوجيا الاستفادة من مفهوم ميتافيرس.

ولكن زوكربيرج لمناقشة ميتافيرس، ومقدار تكلفة الإنشاء بالنسبة للشركة وكيف تخطط للاستفادة منه.

وخلال حديث زوكربيرج، ذكر كلمة ميتافيرس 20 مرة، وكان هناك 28 إشارة إلى الإعلانات، وهي الأعمال الأساسية لشركة فيسبوك التي جلبت أكثر من 28 مليار دولار من العائدات لهذا الربع.

اقرأ أيضًا: فيسبوك تبيع الأجهزة قال زوكربيرج إن هدف فيسبوك هو بيع نظاراتها بأرخص سعر ممكن والتركيز على جني الأموال من خلال التجارة والإعلان داخل ميتافيرس نفسها.

وأضاف: لن يدور نموذج أعمالنا بشكل أساسي حول محاولة بيع الأجهزة بربح كبير أو أي شيء من هذا القبيل لأن مهمتنا تتمثل في خدمة أكبر عدد ممكن من الأشخاص.

لذلك نريد أن نجعل كل ما نقوم به في المتناول قدر الإمكان.

وذلك حتى يتمكن أكبر عدد ممكن من الأشخاص من الدخول فيه ومن ثم يضاعف حجم الاقتصاد الرقمي بداخله.

وتدير فيسبوك قسم الواقع الافتراضي Oculus، وتعد نظارات الواقع الافتراضي من Oculus اليوم محدودة نسبيًا فيما يمكنها القيام به.

ولكن تأمل الشركة في تحسين التكنولوجيا بحيث تبدو النظارات أشبه بالنظارات الطبية بدلاً من الخوذة.

ووفقًا لزوكربيرج، لن تعمل ميتافيرس إلا إذا كان بإمكان الجهاز تزويد المستخدم بإحساس حقيقي بوجوده في العالم الرقمي.

اقرأ أيضًا: كيف يتم بناء ميتافيرس ضمن ألعاب الهواتف الذكية التركيز على بيع السلع الافتراضية قال زوكربيرج إن الإعلان في ميتافيرس يكون جزء مهم من استراتيجية فيسبوك للربح من ميتافيرس.

ولكنه بدا أكثر تفاؤلًا بشأن التجارة في العالم الرقمي.

ويفكر الكثيرون في بعض ألعاب الفيديو اليوم مثل إصدارات ماين كرافت وروبلوكس وفورتنايت لما يمكن أن تكون عليه ميتافيرس.

وتجني هذه الألعاب المجانية المال عن طريق بيع السلع الافتراضية للاعبين.

وألمح زوكربيرج إلى أن فيسبوك تستنسخ هذه الاستراتيجية لكسب المال في ميتافيرس، مع أخذ نسبة من كل معاملة.

وقال: أعتقد أن السلع الرقمية قد تكون ضخمة من حيث الأشخاص الذين يعبرون عن أنفسهم من خلال الصور الرمزية ومن خلال الملابس الرقمية ومن خلال السلع الرقمية والتطبيقات التي يمتلكونها والتي يجلبونها معهم من مكان إلى آخر.

وأضاف: يتمحور جزء كبير من تجربة ميتافيرس حول القدرة على الانتقال الفوري من تجربة إلى أخرى.

لذلك فإن القدرة على امتلاك سلعك الرقمية وإحضارها من مكان إلى آخر يكون استثمارًا كبيرًا يقوم به الأشخاص.

اقرأ أيضًا: إنفاق المليارات سنويًا على ميتافيرس لم تقدم الشركة رقمًا محددًا.

ولكنها لم تنفي تقدير أحد المحللين بأنها قد تنفق نحو 5 مليارات دولار سنويًا على التطوير المرتبط بالميتافيرس.

وقد يستغرق تنفيذ خطط زوكربيرج سنوات.

ويجب أن تضع في اعتبارك أننا ما زلنا بعيدين عدة سنوات أو أكثر عن أن تصبح ميتافيرس حقيقة واقعة.

ولكن شركات التكنولوجيا تحب المفاهيم المستقبلية التي لم تنضج بالكامل بعد مثل الذكاء الاصطناعي.

اقرأ أيضًا:

تقنية      |         (منذ: 2 أشهر | 91 قراءة)
.