بعد الولايات المتحدة.. البرازيل ثاني دولة تتخطى عتبة نصف مليون وفاة جراء كورونا

بعد الولايات المتحدة.. البرازيل ثاني دولة تتخطى عتبة نصف مليون وفاة جراء كورونا

أصبحت البرازيل ثاني دولة على مستوى العالم تتجاوز حصيلة ضحايا فيروس كورونا المستجد فيها عتبة الـ500 ألف وفاة.

وحسب آخر البيانات الرسمية المنشورة على موقع وزارة الصحة البرازيلية، سجلت في البلاد حتى اليوم الأحد 17 مليونا و883750 إصابة مؤكدة بمرض "كوفيد-19"، منها 500800 حالة وفاة.

ورصدت السلطات الصحية البرازيلية خلال الساعات الـ24 الماضية 2301 وفاة و82288 إصابة جديدة بكورونا.

وأكد وزير الصحة البرازيلي مارسيلو كيروغا على حسابه في "تويتر" أن الجائحة التي اجتاحت البرازيل والعالم أجمع أودت بأرواح نصف مليون شخص في بلده، مضيفا: "أعمل بدأب من أجل تطعيم جميع البرازيليين بأقرب وقت ممكن وتغيير هذا السيناريو الذي يلاحقنا منذ أكثر من عام".

500 mil vidas perdidas pela pandemia que afeta o nosso Brasil e todo o mundo.

Trabalho incansavelmente para vacinar todos os brasileiros no menor tempo possível e mudar esse cenário que nos assola há mais de um ano.

— Marcelo Queiroga (@mqueiroga2) ويأتي ذلك على خلفية تنظيم مظاهرات شعبية في مختلف المدن البرازيلية احتجاجا على طريقة تعامل الرئيس جايير بولسونارو مع الجائحة، بما يشمل الاتهامات بالمماطلة في تأمين لقاحات كورونا بالسرعة الكافية.

في غضون ذلك، حذر الخبراء من أن الجائحة ربما لم تبلغ ذروتها في البرازيل حتى الآن فيما يخص وتيرة الوفيات.

ورجح الرئيس السابق للوكالة الوطنية البرازيلية للرقابة الصحية ("أنفيسا")، غونزالو فيشينا، أن حصيلة ضحايا كورونا في البلاد ستصل إلى 700 أو حتى 800 ألف وفاة قبل أن تؤتي حملة التطعيم ثمارها.

المصدر: RT + "رويترز"تابعوا RT على

منوعات      |         (منذ: 1 أشهر | 36 قراءة)
.