خطة جوجل لإزالة ملفات تعريف الارتباط موضع نقاش

لدى الجهة المنظمة للمنافسة في بريطانيا رأي في خطة شركة جوجل لإزالة ملفات تعريف ارتباط المتصفح التي تتعقب الأشخاص عبر الإنترنت.

وقالت هيئة المنافسة والأسواق: إنها حصلت على التزامات من جوجل لمعالجة المخاوف بشأن الاقتراح.

وتشعر هيئة المنافسة والأسواق بالقلق من أن الخطط تضر بالصحف والشركات الأخرى التي تعتمد على الإعلانات المخصصة.

وتمثل ملفات تعريف الارتباط عبر الويب عبارة عن أجزاء صغيرة من التعليمات البرمجية التي تقدمها مواقع الويب إلى متصفح الزائر.

ويمكن استخدامها لتتبع النشاط عبر الإنترنت، مثل العناصر المضافة إلى سلة التسوق.

وغالبًا ما يضيف المعلنون ملفات تعريف الارتباط للجهات الخارجية لخدمة الأشخاص بإعلانات مخصصة.

وتخطط جوجل لإلغاء ملفات تعريف الارتباط للجهات الخارجية عبر متصفح جوجل كروم واستبدالها ببديل.

وأطلقت الشركة مبادرة تسمى Privacy Sandbox في العام الماضي في محاولة لمعالجة مخاوف الخصوصية حول ملفات تعريف الارتباط.

اقرأ أيضًا: ويطلق على أحد المقترحات جوجل اسم FLoC.

وأطلقت هيئة المنافسة والأسواق تحقيقًا رسميًا في التغييرات في شهر يناير.

وتلتزم جوجل بإشراك هيئة المنافسة والأسواق ومكتب مفوض المعلومات في تطوير مقترحات Privacy Sandbox.

ووعدت الشركة بالإفصاح علنًا عن نتائج أي اختبارات لفعالية البدائل.

وقالت: إنها لن تمنح معاملة تفضيلية لمنتجات أو مواقع جوجل الإعلانية.

خطط جوجل تحت المجهر: قال أندريا كوسيلي، الرئيس التنفيذي لهيئة المنافسة والأسواق: إذا تم قبولها، تصبح الالتزامات التي حصلنا عليها من جوجل ملزمة قانونًا، مما يعزز المنافسة في الأسواق الرقمية، ويساعد في حماية قدرة الناشرين عبر الإنترنت على جمع الأموال من خلال الإعلان وحماية خصوصية المستخدمين.

اقرأ أيضًا:  وقالت هيئة المنافسة والأسواق: إنها تتشاور مع الأطراف الخارجية المهتمة قبل اتخاذ قرار بشأن قبول التزامات جوجل.

وفي حالة الموافقة، تسقط هيئة المنافسة والأسواق الدعوى وتتواصل مع جوجل بشأن تفاصيل مقترحاتها.

و جوجل: نحن نقدر نهج هيئة المنافسة والأسواق المدروس طوال فترة المراجعة ومشاركتها في المفاضلات الصعبة التي تنطوي عليها هذه العملية.

وأضافت: نرحب أيضًا بالتعليقات الواردة من المشاورات العامة ونواصل التعامل مع هيئة المنافسة والأسواق ومع الصناعة حول هذا الموضوع المهم.

ونحن نتفهم أنه يتم التدقيق في خططنا، ولذلك نواصل أيضًا التعامل مع المنظمين الآخرين وشركاء الصناعة وخبراء الخصوصية أيضًا.

اقرأ أيضًا:  وتمثل هذه الخطوة أحدث علامة على الدور المتنامي لهيئة المنافسة والأسواق في التدقيق في شركات التكنولوجيا الأمريكية الكبرى – التي تواجه تحقيقات مكافحة احتكار في جميع أنحاء العالم – بعد خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي.

وتم تكليف هيئة الرقابة من قبل الحكومة بإنشاء وحدة أسواق رقمية جديدة لمراقبة المنافسة في سوق الإنترنت في المملكة المتحدة.

وفي الأسبوع الماضي، أطلقت المملكة المتحدة والاتحاد الأوروبي في اليوم نفسه.

وتواجه آبل أيضًا تحقيقات لمكافحة الاحتكار في بريطانيا وأوروبا.

اقرأ أيضًا: 

تقنية      |         (منذ: 2 أشهر | 97 قراءة)
.