سيد رجب عن أسباب استمرارية نجاحه: تنوع الأدوار والقدرة على الاختيار

قال الفنان سيد رجب، إن نجاحه المستمر حتى الآن، يرجع لسببين أولهما قناعاته الشخصية التي توجهه دائما بأن الممثل من المفترض أن يقبل على تقديم كل الأدوار المختلفة والمتنوعة، حتى يصبح ممثلا شاملا وغير مخصص لأدوار أو لطبيعة شخصيات معينة، حتى لا يجد نفسه محصورا داخل أدوار الشر فقط أو العكس، لافتا إلى أن كل ممثل يجب أن يبحث عن هذا التنوع دائما، لأنه سبب رئيسي ومحوري في استمرارية الممثل ونجاحه لفترة طويلة.

وأضاف خلال لقائه ببرنامج «التاسعة»، المذاع على شاشة القناة الأولى، ويقدمه الإعلامي يوسف الحسيني، أن السبب الثاني، يتمثل في أن إيمانه بنفس المبدأ يجبره على الاختيار والانتقاء دائما وألا يوافق على كل شيء.

وأردف أحد أبطال مسلسل «لعبة نيوتن»، الذي حقق نجاحا كبيرا في رمضان المنقضي، أن نسبة من المخرجين يحبون الاستسهال، ويلجأون إلى ممثلين بأعينهم كونهم برعوا من قبل في تقديم شخصية ما، فيعرضوا عليهم تقديم شخصيات مشابهة في الأعمال التي يخرجونها، مطالبا الممثل الذي يبحث عن الاستمرارية والنجاح، أن يكون قادرا على رفض الشخصيات التي سبق وأن قدمها من قبل، طالما لم يجد ما يضيفه عليها أو يجعلها مختلفة عما سبق وقدمه.

وأشار إلى أنه يرى أن كل ممثل يستطيع أن يقدم كل الأدوار، ولهذا يجب ألا يساعد المخرجون على حصره في نوعية معينة من الأدوار.

وأوضح أن أكثر ما يجذبه بأي دور يُعرض عليه، هو الاختلاف وألا يكون الدور مسطح ومصنف على أنه إما رجل شرير أو طيب دون ملامح حية للشخصية نفسها.

وشارك مؤخرا سيد رجب في بطولة مسلسل «لعبة نيوتن»، الذي عرض خلال موسم رمضان المنقضي، وشارك في بطولته الفنانين منى زكي ومحمد ممدوح ومحمد فراج وعائشة بن أحمد، والعمل كان من إخراج تامر محسن.

كما شارك أيضا في بطولة مسلسل «موسى»، الذي عرض بنفس الموسم، وكان من بطولة الفنانين محمد رمضان وسمية الخشاب وتارا عماد وهبة مجدي.

مصر      |         (منذ: 1 أشهر | 21 قراءة)
.