روسيا تدعم قواتها البحرية بسفينة قتالية كبيرة

روسيا تدعم قواتها البحرية بسفينة قتالية كبيرة

أعلن قائد الأسطول الشمالي في سلاح البحرية الروسي، الأدميرال ألكسندر مويسييف، أن فرقاطة قتالية كبيرة ستنضم لصفوف أسطوله العام القادم.

وفي مقابلة صحفية قال مويسييف: "العام القادم من المفترض أن تتسلم قوات الأسطول الشمالي في الجيش الروسي فرقاطة جديدة تم تطويرها في إطار المشروع الحكومي الروسي رقم 22350، السفينة ستحمل اسم الأدميرال غولوفكو، جميع السفن التي طورتها روسيا في إطار هذا المشروع أثبتت جدارتها وكفاءتها في تنفيذ المهمات أثناء الإبحار لمسافات طويلة، وبينت أنها تحقق الغاية المرجوة منها".

وأضاف "اعتماد الأسلحة الحديثة مع هذا النوع من السفن سيزيد بالتأكيد من قدراتها القتالية وفاعليتها في تنفيذ مختلف المهام"، مشيرا إلى أن هذه السفينة قد تتسلح بصواريخ "تسيركون" فرط الصوتية كما هو الحال مع بعض الفرقاطات الكبيرة التي طورت روسيا منظومات تسليحها في العامين الماضيين.

وبدأت روسيا بتطوير الفرقاطة المذكورة في إطار المشروع الحكومي رقم 22350 عام 2012، وأنزلتها إلى المياه في مايو 2020، وفي ديسمبر من العام نفسه بدأت هذه السفينة مراحل الاختبارات التي قد تستمر نحو عام ونصف العام أو أكثر بقليل.

إقرأ المزيد ويبلغ طول هذ السفينة 135 مترا، وعرضها 16 م، ومقدار إزاحتها للمياه يصل إلى 5400 طن، كما يمكنها نقل طاقم مكون من 170 شخصا والإبحار بسرعة 29 عقدة بحرية، فضلا عن أنها مسلحة بمدافع A-192 من عيار 130 ملم، ومنظومات Redut للدفاع الجوي، ومنظومات مضادة للطوربيدات والألغام البحرية، ورشاشات وصواريخ مضادة للأهداف الجوية والبحرية والبرية، ومجهزة بمنصة لحمل مروحيات Ka-27PL الروسية.

المصدر: سلاح روسيا تابعوا RT على

منوعات      |         (منذ: 1 أشهر | 84 قراءة)
.