عاجل.. استشهاد فلسطيني بنيران مستوطن في «اللد» داخل أراضي الـ48

استشهد شاب فلسطيني يدعى «موسى حسونة»، وأصيب آخر بجروح وصفت بالمتوسطة، بنيران مستوطن في مدينة «اللد» داخل أراضي الـ48، خلال قمع شرطة الاحتلال الإسرائيلي، للاحتجاجات التي خرجت نصرة للقدس المحتلة، ورفضا للاعتداءات الإسرائيلية على المعتصمين في حي الشيخ جراح وساحة باب العامود والمصلين في محيط المسجد الأقصى المبارك، وفقا لما ذكرته وكالة «معا» الفلسطينية.

وقالت مصادر محلية، إن مستوطنين في «اللد» استهدفوا مجموعة من الفلسطينيين بالرصاص الحي، الأمر الذي أسفر عن استشهاد شاب وإصابة آخر بجروح متوسطة.

من جانبها، أشارت شبكة «روسيا اليوم» الإخبارية الروسية،إلى وجود أنباء عن وفاة شاب فلسطيني ثان في مدينة اللد بالرصاص.

وشهدت البلدات والمدن الفلسطينية في أراضي الـ48، مساء أمس الاثنين، مظاهرات حاشدة نصرة للقدس واحتجاجا على اقتحام المسجد الأقصى المبارك والاعتداء على المصلين والمعتصمين في حي الشيخ جراح وساحة باب العامود.

وندد المشاركون في المسيرات بالاعتداءات الإسرائيلية، على القدس وأهلها، فيما أطلقت شرطة الاحتلال الإسرائيلي، قنابل الصوت والغاز المسيل للدموع بكثافة باتجاه المتظاهرين، ما أسفر عن إصابة العشرات.

اعتقال 46 شخصا على الأقل خلال مظاهرات أراضي الـ48 لنصرة للقدس واحتجاجا على اقتحام الأقصى وبلغ إجمالي المعتقلين في صفوف الفلسطينيين خلال مظاهرات أراضي الـ48، مساء أمس الاثنين، 46 شخصا على الأقل.

   

مصر      |         (منذ: 1 أشهر | 16 قراءة)
.