الأسهم السعودية تعود إلى مستويات فوق 10300 نقطة في آخر تداولات قبل إجازة العيد

الأسهم السعودية تعود إلى مستويات فوق 10300 نقطة في آخر تداولات قبل إجازة العيد الثلاثاء 11 مايو 2021 أحمد الرشيد من الرياض عادت الأسهم السعودية للارتفاع في آخر تداولاتها قبل إجازة عيد الفطر المبارك لتغلق عند 10322 نقطة رابحة 94 نقطة بنحو 0.

92 في المائة، بينما زاد مؤشر "إم تي 30" الذي يقيس أداء الأسهم القيادية 12 نقطة بنحو 0.

94 في المائة ليغلق عند 1394 نقطة.

وجاء الارتفاع بدعم من معظم القطاعات والأسهم، ويأتي الأداء الإيجابي على الرغم من انخفاض السيولة، التي بلغت ستة مليارات ريال، دون المتوسط الشهري للسيولة بنحو 26 في المائة.

وستبحث السوق الفرص بناء على ما يستجد من معطيات وأحداث لها أثر في الشركات المدرجة، لذا من المتوقع أن تشهد السوق ارتفاعا في مدى التذبذب عقب عودتها من الإجازة.

الأداء العام للسوق افتتح المؤشر العام عند 10235 نقطة، واتجه نحو أعلى نقطة في الجلسة عند 10322 نقطة بمكاسب 0.

9 في المائة، وارتفعت السيولة 26 في المائة بنحو 1.

3 مليار ريال لتصل إلى ستة مليارات ريال، بينما زادت الأسهم المتداولة 29 في المائة بنحو 50 مليون سهم إلى 222 مليون سهم متداول، أما الصفقات فقد ارتفعت 21 في المائة بنحو 44 ألف صفقة لتصل إلى 252 ألف صفقة.

أداء القطاعات ارتفعت جميع القطاعات ما عدا "الاستثمار والتمويل"، الذي انخفض بنحو 0.

08 في المائة.

وتصدر المرتفعة "تجزئة السلع الكمالية" بنحو 3.

2 في المائة، يليه "الخدمات الاستهلاكية" بنحو 2.

3 في المائة، وحل ثالثا "الإعلام والترفيه" بنحو 1.

9 في المائة.

وكان الأعلى تداولا "المواد الأساسية" بنحو 20 في المائة بقيمة 1.

2 مليار ريال، يليه "المصارف" بنحو 14 في المائة بقيمة 838 مليون ريال، وحل ثالثا "الصناديق العقارية المتداولة" بنحو 12 في المائة بقيمة 708 ملايين ريال.

أداء الأسهم تصدر الأسهم المرتفعة "مشاعر ريت" بنحو 6.

2 في المائة ليغلق عند 9.

62 ريال، يليه "جرير" بنحو 4.

9 في المائة ليغلق عند 213 ريالا، وحل ثالثا "سيرا" بنحو 4.

2 في المائة ليغلق عند 22.

08 ريال.

وفي المقابل، تصدر المتراجعة "الجزيرة ريت" بنحو 2.

6 في المائة ليغلق عند 31.

05 ريال، يليه "سويكورب وابل ريت" بنحو 2.

6 في المائة ليغلق عند 9.

34 ريال، وحل ثالثا "تشب" بنحو 2.

4 في المائة ليغلق عند 41.

95 ريال.

وكان الأعلى تداولا "الراجحي" بقيمة 310 ملايين ريال، يليه "الجزيرة ريت" بقيمة 283 مليون ريال، وحل ثالثا "جبل عمر" بقيمة 269 مليون ريال.

وحدة التقارير الاقتصادية

السعودية      |         (منذ: 1 أشهر | 15 قراءة)
.