بالفيديو: الصيني يتحدث عن لهجات القبائل العربية:العنعنة والكسكسة والكشكشة.. ويروي حوارًا للحسن البصري مع جاريته

تحدث رئيس تحرير صحيفة الوطن، الدكتور عثمان الصيني، عن إعجابه القبائل العربية وهي “العنعنة والكسكسة والكشكشة”.

وقال “الصيني” خلال حواره ببرنامج “الليوان” المذاع على قناة “روتانا خليجية”:”اللهجات من العصر الجاهلي إلى الآن استمرت بالقبيلة، وخلال 1500 سنة كان فيها تأثرا وتأثيرا، ولكن الأوصاف الأساسية هي واحدة فمثلا أهل نجد: يهمزون فيقولون (يؤكل)، بينما أهل الحجاز لا يهمزون ويقولون (يوكل) لتسهيل الهمزة لذلك”.

وأضاف:”كما أن أهل الحجاز يفتحون حرف المضارعة (تَكتب) بينما أهل نجد يكسرونها ويقولون (تِكتب) هذه وصفت من العصر الأموي والعباسي”، مشيرا:”العنعنة يستخدمها جزء من عتيبة ما بين الرياض والطائف، كما انتشرت مع القبائل العربية خارج المملكة في الصعيد يقولون (لع)، والسيرة الهلالية في بعض أجزاء من العراق يقولك (لع) “.

ولفت:” الكسكسة هي قلب الكاف إلى حرف مزيج من التاء والسين مثل (عليتس) تستخدمها مجموعة من القبائل بعليا هوازن وسفلى تميم أي ما بين نجد إلى ما يقرب من الطائف وإلى الآن نستخدمها والميزة القدماء وصفوها بأنها إبداع الكاف (سينًا) وإبدالها (شينًا) وهذا خطأ والأفضل إبدال الكاف حرف مركب مزجي بين التاء والسين، بينما الكشكشة تبديل السين إلى شين مثل (عليتش)”.

وتابع:”بينما الثالثة هي إبدال كاف المخاطبة المؤنثة (شينًا) مثل(كتابش، علامش) فهي موجودة من العصور الأولى (علي فيما أبغيش إذا دنوت جعل التنئيش وإذا نأيت جعل التدنيش)، هذي موجودة الآن في الجنوب من جنوب النماص وعسير وجزء من تهامة، ومازالوا يستخدمونها إلى الآن كما أنها موجودة من عصر التابعين فأقدم نص قرأته للحسن البصري سيد التابعين كان يقول لجاريته(اذهبي إلى مولاشي يناديش).

د.

يتحدث عن لهجات القبائل العربية: العنعنة والكسكسة والكشكشة.

د.

: — الليوان (@almodifershow)

منوعات      |         (منذ: 3 أسابيع | 67 قراءة)
.