مالنغو الوحش الكونغولي الجائع الذي يوليه الشابي إهتماما خاصا

يولي لسعد جردة الشابي، مدرب الرجاء البيضاوي، مهاجمه الكونغولي بين مالنغو، إهتماما خاصا، حيث يريد أن يخرج منه أفضل ما يملك من إمكانيات بدنية وتقنية، لذلك يركز عليه كثيرا في التداريب، رفقة المعد البدني للفريق الأخضر، الذي سيشغل مع نجم الخضر، من أجل تحسين مردوده البدني، حتى يكون جاهزا وفعالا أمام المرمى، في مختلف مباريات الرجاء .

ودون النظر للثنائية الأخيرة،التي سجلها مالنغو في الشباك التطوانية، فإن التقارير التي حصل عليها الشابي، من مساعديه البكاري وأبو شروان، تؤكد مدى أهمية، المهاجم الكونغولي داخل المجموعة الرجاوية، شأنه في ذلك شأن زميله نغوما، رغم أن الأخير ظل يعاني كثيرا، في فترة إشراف جمال السلامي على الفريق، حيث كان يدخله في بعض المباريات في الدقائق الأخيرة،وهو الشيء الذي أثر على معنوياته.

المغرب      |         (منذ: 4 أسابيع | 48 قراءة)
.