الحوثيون يسمحون بإقامة صلاة التراويح ولكن بهذه الشروط

  الحوثيون يسمحون بإقامة صلاة التراويح ولكن بهذه الشروط

كشفت مصادر محلية في صنعاء عن قيام رئيس ما يسمى هيئة الأوقاف التابع للانقلابيين الحوثيين، عبدالمجيد الحوثي، بالموافقة على مطالب العديد من المواطنين بالسماح لهم بإقامة صلاة العشاء والتراويح بعد إيقافها العام الماضي بالقوة، مضيفا أن الموافقة على الطلب المتوقع كانت بشروط مفروضة، من أبرزها دفع كل مسجد يريد إقامة صلاة التراويح والفروض في رمضان 5 آلاف ريال سعودي.

وأكدت المصادر أن رئيس هيئة الأوقاف ووزير الإرشاد وشؤون الحج والعمرة، نجيب العجي ، قاما بعقد عدة اجتماعات متوالية قبل قرابة ثلاثة أسابيع، وأعلنا أن تلك اللقاءات كانت لبحث التعاون بين الجهتين المعنية وآلية دعمها وتقويتها، فيما تسربت حينها معلومات أن الأمر مختلف ومتعلق بأساليب جديدة لجمع الأموال ونهبها، على الطريقة الحوثية والتي تمارسها كل وزارة.

وأضافت أنه تم اتخاذ عدد من الإجراءات الخاصة بشهر رمضان للمساجد وخدماتها والأعياد وغيرها من المناسبات الدينية، وكيفية استغلال حاجة الناس وتهيئة الحوثيين لها بمكاسب وأرباح مادية.

وأضافت المصادر أن السماح للناس بإقامة صلاة التراويح تم بشرط اتباع الدليل العام الخاص بالتنظيمات الجديدة، والذي اشتمل على بنود من أبرزها دفع كل مسجد يريد إقامة صلاة التراويح والفروض في رمضان 5 آلاف ريال سعودي، إضافة إلى وجود عمل تقسيمات للأحياء والمساجد التابعة لها، وتحديد شخصين يتم اختيارهم من هيئة الأوقاف كمسؤولين عن أعداد المصلين المحددين بكل مسجد، وشخصين آخرين مسؤوليتهم جمع المبالغ وإيداعها بحساب الهيئة، مع التنبيهات على القائمين على المساجد بالالتزام التام بالتنبيهات والتوجيهات، وسيتم اتخاذ عقوبات مفروضة ومحددة عالية ومنها دفع غرامة مالية كبيرة.

وبينت المصادر أن هيئة الأوقاف بررت أن جمع هذه الأموال لتطهير للناس وزكاة للمجاهدين في الجبهات، وأن من يرد الصلاة في المساجد المحددة فعليه دفع المبالغ المالية المفروضة مع المشرفين، وتم منح فرصة حتى نهاية الأسبوع الأول من رمضان ومن يخالف الآلية المتبعة يتحمل مسؤولية ذلك، وسيتم إغلاق المساجد المخالفة.

مشيرا إلى أن كل مسجد يلاحظ فيه زيادة على الأعداد المتفق عليها والمحددة سيتم محاسبة القائمين عليه، أو دفع مبالغ ماليه عقوبة لذلك، وأن هذا العرض تم تقديمه في البداية لكل المساجد في صنعاء، وقد تم قبول البعض وتقديم المبالغ، بينما لم يرد البعض الآخر حول القبول حتى الآن، ولذا تركت الفرصة مفتوحة حتى الأسبوع الأول من رمضان بحسب طلب البعض مهلة لذلك.

شروط السماح لصلاة التراويح دفع كل مسجد يريد إقامة الصلاة في رمضان 5 آلاف ريال سعودي عمل تقسيمات للأحياء والمساجد التابعة لها شخصان يتم اختيارهما كمسؤولين عن أعداد المصلين لكل مسجد تحديد شخصين مسؤوليتهما جمع المبالغ وإيداعها بحساب الهيئة ماذا يترتب على مخالفي الشروط سيتم اتخاذ عقوبات مفروضة ومحددة عالية ومنها دفع غرامة مالية كبيرة.

سيتم إغلاق المساجد المخالفة ومعاقبة المتسببين وأخذ المبالغ بالقوة.

اليمن      |         (منذ: 4 أسابيع | 34 قراءة)
.