مايكروسوفت تواصل ازدهارها مع استمرار انتشار الوباء

مع تفشي الوباء في الولايات المتحدة، استمرت أعمال مايكروسوفت في المضي قدمًا وتغلبت على توقعات وول ستريت للأشهر الثلاثة الأخيرة من عام 2020، مدعومة بالطلب المستمر على برامج العمل وخدمات الحوسبة السحابية حيث يعمل الناس من المنزل.

و الشركة عن أرباح مالية للربع الثاني بلغت 15.

5 مليار دولار، بزيادة 33 في المئة عن الفترة نفسها من العام الماضي.

وفي بيان، وصفها الرئيس التنفيذي (ساتيا ناديلا) Satya Nadella بأنها فجر موجة ثانية من التحول الرقمي تجتاح كل شركة وكل صناعة.

وسجلت الشركة المصنعة للبرمجيات إيرادات بلغت 43.

1 مليار دولار في الفترة من أكتوبر إلى ديسمبر، بزيادة 17 في المئة عن العام الماضي وتفوقت أيضًا على التوقعات.

ونمت الإيرادات من قطاع الإنتاجية في مايكروسوفت، الذي يتضمن مجموعة منتجات Office الخاصة بمكان العمل، مثل البريد الإلكتروني، بنسبة 13 في المئة في الربع المنتهي في شهر ديسمبر، لتصل إلى 13.

4 مليار دولار.

ونما قطاع أعمال الحوسبة السحابية بنسبة 23 في المئة إلى 14.

6 مليار دولار، مع نمو بنسبة 50 في المئة في Azure.

وكانت العلامة الأكثر وضوحًا على هذا النمو هي ظهور Teams، التي تنافست مع Zoom و Slack كخدمة ضرورية للعاملين عن بُعد في الوباء.

كما نما قطاع أعمال الحوسبة الشخصية في مايكروسوفت بنسبة 14 في المئة إلى 15.

1 مليار دولار، ويعود ذلك إلى مبيعات الأدوات الذكية وتراخيص ويندوز لأجهزة الحاسب الجديدة التي سعى إليها العاملون في المنزل.

لكن الدفعة الأكبر لهذا القطاع كانت من إصدار منصة Xbox Series X الجديدة، حيث نمت عائدات ألعاب Xbox بنسبة 40 في المئة مقارنة بالفترة نفسها من العام الماضي، وتجاوزت نقصًا في الرقاقات كان يهدد بعرقلة أعمال Xbox الخاصة بها.

وشهدت الشركة انتعاشًا مفاجئًا في مبيعات الإعلانات عبر شبكة التواصل الاجتماعي المهنية لينكدإن، ووصل نمو إيرادات لينكدإن إلى 23 في المئة.

وقالت مايكروسوفت: إن GamePass، الاشتراك الشهري للألعاب بقيمة 10 دولارات، لديه الآن 18 مليون مستخدم، وتضم خدمة ألعاب Xbox Live عبر الإنترنت أكثر من 100 مليون مستخدم نشط شهريًا.

تقنية      |         (منذ: 1 أشهر | 73 قراءة)
.