"غازبروم" تؤكد عزمها إكمال مشروع "السيل الشمالي-2"

"غازبروم" تؤكد عزمها إكمال مشروع "السيل الشمالي-2"

علقت شركة الغاز الروسية "غازبروم" على تقارير حول رفض الشركة استكمال مشروع "السيل الشمالي-2"، وهو مشروع لمد أنبوبي غاز من روسيا إلى ألمانيا عبر قاع بحر البلطيق.

وقال أحد المدراء الكبار في الشركة، في مؤتمر صحفي اليوم الثلاثاء، إن المشروع يتعرض لضغط شديد من قبل العقوبات (الأمريكية)، لكن شركة "غازبروم" تعتزم إكمال تنفيذ المشروع.

وجاء ذلك تعليقا على تصريح لشركة "غازبروم" الروسية بشأن عدم استبعادها لمسألة تعليق تنفيذ أو الإلغاء الكامل لمشروع "السيل الشمالي-2" في حال حدوث تغيير جذري في الوضع السياسي.

وجاء التحذير ضمن مذكرة وجهت للمستثمرين في إطار طرح جديد تقوم به شركة "غازبروم" لسندات مقومة بعملات أجنبية "يورو بوند".

من جهتهم قال خبراء إن تحذير شركة "غازبروم" بشأن إمكانية تعليق مشروع الغاز "السيل الشمالي-2" إجراء شكلي، إلا أن المخاطر المحيطة بالمشروع لا تزال قائمة.

و"السيل الشمالي-2" هو مشروع روسي لمد أنبوبي غاز بطاقة إجمالية تبلغ 55 مليار متر مكعب سنويا، من الساحل الروسي، عبر قاع بحر البلطيق، إلى ألمانيا.

وتم تنفيذ القسم الأعظم من المشروع، لكنه الآن يواجه عراقيل بسبب الضغوطات الأمريكية، حيث تهدد واشنطن الشركات المشاركة في تنفيذ المشروع بالعقوبات.

ويأتي ذلك في وقت تسعى في الولايات المتحدة لبيع غازها الطبيعي المسال في أوروبا.

المصدر: نوفوستيتابعوا RT على

منوعات      |         (منذ: 1 أشهر | 57 قراءة)
.