هكذا علق عمرو موسى على الاتفاق بين الإمارات والاحتلال

هكذا علق عمرو موسى على الاتفاق بين الإمارات والاحتلال

هكذا علق عمرو موسى على الاتفاق بين الإمارات والاحتلال لندن– عربي21 السبت، 15 أغسطس 2020 01:25 ص بتوقيت غرينتش ترامب أعلن عن تطبيع كامل العلاقات بين الإمارات العربية المتحدة والاحتلال الإسرائيلي علق الأمين العام الأسبق لجامعة الدول العربية عمرو موسى، في رسالة إلى الدول الساعية للتطبيع مع الاحتلال الإسرائيلي.

  وكتب عمرو موسى الذي كان وزيرا للخارجية المصرية أيضا، على حسابه في "فيسبوك"، إن العالم أصبح مختلفا، يسقط مسلمات ويبني أسسا جديدة للعلاقات الدولية لا ترتبط كثيرا بمبادئ القانون الدولي أو أهداف ميثاق الأمم المتحدة وقراراتها.

  وأضاف قائلا: "خرجت بريطانيا على أوروپا، وغزت تركيا ليبيا، وسيطرت إيران على عواصم عربية؛ وطرحت أمريكا فكرا مختلفا لدور الدولة الأعظم، بينما طرحت الصين مفهوما حديثا للقوة الناعمة -لم يكن مطروحا من قبل- وكذلك تراجع دور الأمم المتحدة والدبلوماسية متعددة الأطراف" على حد وصفه.

  وتابع: "فوجئ العالم، العربي منه بصفة خاصة؛ وعم التساؤل بشأن الاتفاق الثلاثي بين الإمارات العربية وإسرائيل والولايات المتحدة، ومضمونه التطبيع والاعتراف والتعاون في العديد من المجالات مع التأكيد في الوقت ذاته وقف ضم أراضي فلسطينية إلى إسرائيل".

  ولفت المسؤول المصري، إلى أن وقف الضم هو موقف أمريكي معروف، وسبق تبادل التطبيع والاعتراف المذكور بأسابيع، موضحا أنه موقف هش.

  واعتبر أنه "من المهم كذلك أن تفهم الدول العربية التي يحتمل أن تحذو حذو الإمارات، أن وقف الضم قد عولج في الاتفاق مع الإمارات، وأن عليهم إذا أقدموا على مثل هذا التطبيع أو الاعتراف، أن يكون المقابل مختلفا لصالح الفلسطينين ويحقق لهم مكاسب مضافة، مبينا أنه من المهم أخذ المصالح الفلسطينية المشروعة في الاعتبار، وإقامة مسار تفاوضي يؤدي إلى حل سلمي منصف لتلك القضية العتيدة".

واختتم بالقول: "في كل الأحوال، أدعو الجامعة العربية إلى ترتيب اجتماع عربي لمناقشة جادة لهذه التطورات، وإعادة تأكيد قواعد الاشتباك معها وفي ضوئها".

  يشار إلى أن النظام المصري رحب بالتوصل إلى اتفاق "تطبيع" العلاقات رسميا بين دولة الإمارات العربية والاحتلال الإسرائيلي، المعلن عنه مساء الخميس.

    والخميس، أعلن الرئيس الأمريكي دونالد ترامب عن تطبيع كامل العلاقات بين الإمارات العربية المتحدة والاحتلال الإسرائيلي.

وقال ترامب في تغريدة على موقع "تويتر": "اختراق ضخم اليوم (.

.

)، اتفاقية سلام تاريخية بين صديقين عظيمين، إسرائيل والإمارات العربية المتحدة".

الجمعة، 14 أغسطس 2020 08:20 ص بتوقيت غرينتش الخميس، 13 أغسطس 2020 11:29 م بتوقيت غرينتش الخميس، 13 أغسطس 2020 07:13 م بتوقيت غرينتش الخميس، 13 أغسطس 2020 05:46 م بتوقيت غرينتش تعليقات Facebookتعليقات عربي21 الاسم: التعليق: رمز التحقق المرئي: إرسال بواسطة: نادي المنكرالسبت، 15 أغسطس 2020 01:53 ص المطبع العام لجامعة الدول العارية (نادي المنكر) لو كان هناك قانون دولي لا كنت أنت وطغاة الجامعة من اللصوص وآل الذل في السجنبواسطة: نادي المنكرالسبت، 15 أغسطس 2020 01:53 ص المطبع العام لجامعة الدول العارية (نادي المنكر) لو كان هناك قانون دولي لا كنت أنت وطغاة الجامعة من اللصوص وآل الذل في السجنبواسطة: سعد السبت، 15 أغسطس 2020 03:47 ص كلام تافه من شخص كان دائما تافها .

بواسطة: محمد عليالسبت، 15 أغسطس 2020 07:18 ص لعنة الله عليكم خونة مرتزقه انجاس صهاينة سندوسكم بلاقدام حتى تنتهي ننهيكمبواسطة: مصريالسبت، 15 أغسطس 2020 07:52 ص الرويبضة .

بواسطة: الاعراب اشد كفرا ونفاقاالسبت، 15 أغسطس 2020 09:49 ص لقد نسيت يا سيدة الوزير ان السعودية والامارات دمرتا و قسمتا دولة اليمن و ان روسيا هدمت سوريا باسلحة فتاكة و ان امريكا احتلت العراق و سرقت نفط سوريا و ان الامارات زرعت الفتنة في كل مكان و ان قرنسا و روسيا و مصر والامارات قسمتا ليبيا و ان مصر قتلت شعبها دون رحمة و ان ماكرون يصول و يجول في لبنان كانه الحاكم الاعلى للبنان و ان الاعراب في دول العرب تحالفوا مع الشيطان لهدم اوطانهم و بيعها للاجنبي الصهيوني الصليبي و ان الانسان العربي الذي كان يقتل برصاصة اصبح ينشر و هو حي الى قطع ثم تحرق جثته كما كانت تفعل النازية او اشد ووووووبواسطة: ساميالسبت، 15 أغسطس 2020 10:54 ص يقول هذا التيس المستعار .

الذي ساهم بشكل كبير في الانحطاط الذي نعيشه .

غزت تركيا ليبيا .

الحكومة الليبية انفذت خيرات بلادها من الطامعين الامارتيين والمصريين والفرنسيين .

استنجد ت بالمسلم النزيه الذي جعل بلاده في مصاف الدول الكبيرة .

استنجدت بالذي .

لايفرط في شبر من ارضه لارضاء اسياده الذين اوصلوه الى الكرسي .

بواسطة: مسلمالسبت، 15 أغسطس 2020 11:01 ص هذا الحذاء لم يعد صالحا للاستعمال .

.

.

.

ترامب للسيسي .

.

تملك حذاء ا رائعا .

.

ياله من تعبير يلخص كل معاني الانبطاح والفشل والخيانة للاوطان .

بواسطة: صالح السبت، 15 أغسطس 2020 12:33 م لا ينسى عمرو موسى أن يصف دعوة الوفاق لتركيا بالغزو ، ويضرب صفحا عن روسيا وإيران في سوريا ، ويريد وهو المرتعش أن يبين لنا أنّه ضدّ التطبيع وهو الذي باركه ؟؟ بواسطة: بنشريف بوبكرالسبت، 15 أغسطس 2020 01:07 م لم يكن يوما سياسيا محنكا .

.

.

يتكلم عن غزو تركيا لليبيا؟! وهو طلب تدخل من حكومة شر عية لدولة دات سيادة.

.

.

.

.

لاحول ولاقوةالاباللهبواسطة: مستنقع الرذيلةالسبت، 15 أغسطس 2020 04:33 م سكير نجس خسيس كبقية الطبقة التي تحكم الشعوب العربية بالوكالة عن المحتل.

هذا الديوث لم يعرف يوما معاني الشرف والكرامة فهو مجرد قواد يرتزق من تسهيل اعمال الدعارة والدياثة وهذه هي المؤهلات الضرورية التي اعتمدها الغرب في تنصيب عملاؤه كوكلاء.

لا يوجد المزيد من البيانات.

جدل ومطالبة بتنحي رئيس مجلس القضاء الفلسطيني الجديد (شاهد) تواصلت حالة الجدل الفلسطيني، حول قرار رئيس السلطة محمود عباس قبل أيام، بتعيين القاضي عيسى أبو شرار، رئيسا للمحكمة العليا (محكمة النقض)، ورئيسا لمجلس القضاء الأعلى.

.

رغد صدام حسين تعلّق على تفجيري بغداد: "من يدفع الثمن؟" علّقت رغد، ابنة الرئيس العراقي الراحل صدّام حسين، على تفجيري بغداد اللذين أوقعا نحو 35 قتيلا، وعشرات الجرحى الخميس.

السعودية تفرج عن ناشط حقوقي بعد اعتقال لأربع سنوات قالت حسابات سعودية معارضة؛ إن السلطات أفرجت عن الناشط الحقوقي عصام كوشك، بعد اعتقال دام أربع سنوات.

فتح باب الترشح للسلطة التنفيذية بليبيا والسراج يخاطب غوتيرش أعلنت بعثة الأمم المتحدة للدعم في ليبيا فتح باب الترشح لعضوية السلطة التنفيذية المؤقتة التي ستنتهي بالانتخابات المقرر إجراؤها في 24 كانون الأول/ ديسمبر 2021.

قطر تنفي تعهدها لمصر بتغيير سياسة "الجزيرة" نفى مسؤول قطري، الخميس، أن تكون الدوحة تعهّدت للقاهرة بتغيير سياسة قناة "الجزيرة".

وفاة النائبة التونسية محرزية العبيدي توفيت فجر الجمعة النائبة في البرلمان التونسي عن حركة النهضة، محرزية العبيدي، عن عمر يناهز 57 عاما.

قتلى بغارات للاحتلال على حماة.

.

ودفاعات النظام تتصدى قالت وكالة أنباء النظام السوري "سانا"، إن الاحتلال الإسرائيلي نفذ هجوما على محافظة حماة.

كيف تحولت رابطة العالم الإسلامي إلى مبشر لـ"التطبيع"؟ أظهرت تحركات ونشاطات رابطة العالم الإسلامي، خلال الفترة الماضية، تغيرا في الهدف الذي أنشأت لأجله في ستينيات القرن الماضي، على يد الملك فيصل بن عبد العزيز، من أجل مواجهة المد الناصري والتصدي للأفكار العلمانية.

منوعات      |         (منذ: 5 أشهر | 75 قراءة)
.