بايت دانس تجري محادثات مع ريلاينس الهندية للاستثمار في تيك توك

العملاقة الصينية بايت دانس (ByteDance) في مناقشات مبكرة مع شركة ريلاينس إندستريز (Reliance Industries) الهندية لدعم النشاط التجاري لتطبيق تيك توك (TikTok) في .

ومن شأن هذه الخطوة الحفاظ على حياة تطبيق الفيديو الشهير في السوق الكبرى له من حيث عدد المستخدمين.

وتم حظر تيك توك في الهند منذ 29 يونيو بسبب تداعيات التوترات الجيوسياسية مع الصين، التي دفعت نيودلهي إلى حظر التطبيق مع 58 تطبيقًا صينيًا آخر بسبب مخاوف تتعلق بالأمان والخصوصية.

وتشكل الهند السوق الكبرى للتطبيق خارج الصين من حيث عدد المستخدمين، مع أكثر من 200 مليون مستخدم.

وتوظف بايت دانس 2000 شخص في الهند، ويتوقف مصير هؤلاء الموظفين على قدرة الشركة على إقناع الحكومة بالسماح لهم بالعمل أو بيع نفسها.

وبدأت بايت دانس وريلاينس إندستريز المحادثات في أواخر الشهر الماضي، ولم يتوصلا إلى اتفاق بعد، قال أحد المصادر: إن النشاط التجاري لتطبيق تيك توك في الهند يقدر بأكثر من 3 مليارات دولار.

ويمكن أن يساعد الاستثمار في تيك توك شركة ريلاينس إندستريز العملاقة على إجراء اتصالات أعمق مع المستهلكين.

وتدير ريلاينس إندستريز مشروع الاتصالات منصات جيو (Jio Platforms)، وبالرغم من أن منصات جيو قد جمعت ما يقرب من 400 مليون مستخدم في الهند في أقل من أربع سنوات من وجودها، فقد واجهت تطبيقاتها صعوبة في تحقيق هذا النجاح.

ومنذ أواخر شهر أبريل من هذا العام، جمعت منصات جيو الهندية نحو 20 مليار دولار من 13 مستثمرًا بارزًا، من ضمنهم فيسبوك وجوجل.

وقالت جوجل: إنها ستعمل مع منصات جيو لإطلاق نسخة خاصة من نظام تشغيل الأجهزة المحمولة أندرويد لتشغيل هواتف أندرويد الذكية والمنخفضة التكلفة، فيما قالت فيسبوك: إنها ستتعاون مع ريلاينس للمساعدة في رقمنة 60 مليون شركة صغيرة ومتوسطة الحجم في البلاد.

وتأتي المحادثات الأولية بين الشركتين بينما تكافح بايت دانس للاحتفاظ ببعض الموظفين الرئيسيين في الهند.

وغادرت مجموعة من المديرين التنفيذيين الرفيعي المستوى الشركة الأسبوع الماضي، ومن ضمنهم رئيس السياسات الذي أشرف على النشاط التجاري لتطبيق (Helo) في الهند، المملوك لشركة بايت دانس.

وأكدت شركة بايت دانس للموظفين أنها تجري محادثة مع الحكومة الهندية لحل مخاوف نيودلهي، ولا تخطط لتسريح الموظفين في البلاد.

وتتعامل بايت دانس بشكل منفصل مع مايكروسوفت لبيع النشاط التجاري في أسواق محددة، من ضمنها الولايات المتحدة، وذلك حسبما أكدت عملاقة البرمجيات الأمريكية في وقت سابق من هذا الشهر.

وذكرت صحيفة فايننشال تايمز الأسبوع الماضي أن الشركتين وسعتا نطاق الصفقة لتشمل النشاط التجاري لتطبيق تيك توك في أسواق أخرى، من ضمنها أوروبا والهند.

تقنية      |         (منذ: 1 أشهر | 62 قراءة)
.