آبل وسامسونج تهيمنان على السوق في أميركا في الربع الثاني من 2020

أفاد أحدث تقرير من شركة أبحاث السوق (كاناليس) Canalys بأن شركات الهواتف الذكية، مثل: آبل وسامسونج، شحنت نحو 31.

9 مليون هاتف ذكي في الولايات المتحدة في الربع الثاني من عام 2020، وذلك بانخفاض قدره 5% على أساس سنوي، ولكن كان هناك زيادة بنسبة 11% على أساس ربع سنوي.

، فقد كانت إعادة فتح المصانع الصينية في نهاية شهر آذار/ مارس الماضي، وإعادة فتح المتاجر في شهري أيار/ مايو وحزيران/ يونيو، من العوامل الرئيسية التي ساهمت في النمو المتتابع للسوق.

واستحوذت شركة سامسونج وآبل على سبعة من كل 10 أجهزة مباعة، وحققت آبل رقمًا قياسيًا محليًا جديدًا في الربع الثاني، إذ شحنت 15 مليون جهاز آيفون، وقد كانت شحناتها من هاتفها الرائد آيفون 11 أكثر بنسبة 15% مقارنة بهاتفها (آيفون 10آر) الذي كان الأكثر مبيعًا في عام 2019.

ومع إطلاق هاتف آيفون إس إي، تضخّمت حصة آبل في السوق على أساس ربع سنوي إلى 47%.

آبل وسامسونج تهيمنان على السوق في أميركا في الربع الثاني من 2020أما سامسونج، فقد شحنت هواتف سلسلة (جالاكسي إس20) أقل بنسبة 59% مقارنةً بهواتف سلسلة (جالاكسي إس10) في الربع الثاني من عام 2019.

واستفادت سامسونج من هواتفها المنخفضة المواصفات، مثل: جالاكسي أي20، وجالاكسي أي10إي لدعم الشحنات.

وقد بلغ متوسط سعر الهاتف الذكي في الولايات المتحدة 503 دولارات أمريكية، أي أقل بنسبة 10٪ مقارنة بالربع الثاني من عام 2019.

يُشار إلى برنامج Lifeline المدعوم فيدراليًا وفّر هواتف بأسعار مخفضة للأميركيين ذوي الدخل المنخفض.

ونظرًا إلى أن الملايين وجدوا أنفسهم عاطلين بلا عمل، زاد الموزعون من الطلبات على الهواتف الذكية المنخفضة التكلفة للغاية، التي تعمل بنظام أندرويد من علامات تجارية أقل شهرة، مثل: Unimax و Wiko، للمواطنين المؤهلين.

ووفقًا للتقرير، فإن نحو 70٪ من الهواتف الذكية التي شُحنت في الولايات المتحدة في الربع الثاني من عام 2020 صُنعت في الصين، وذلك ارتفاعًا عن 60٪ في الربع السابق.

تقرير: آبل وسامسونج تهيمنان على السوق في أميركا في الربع الثاني من 2020

تقنية      |         (منذ: 1 أشهر | 67 قراءة)
.