كوالكوم تضغط على الحكومة الأمريكية لبيع الرقائق إلى هواوي

أفادت صحيفة (وول ستريت جورنال) يوم السبت بأن شركة صناعة الرقائق الأمريكية تضغط على الحكومة الأمريكية لإلغاء القيود المفروضة على بيع المكونات لشركة ، وذلك بعد أن وضعت الولايات المتحدة الشركة الصينية على القائمة السوداء.

ووفقًا للتقرير، نقلًا عن عرض قدمته شركة كوالكوم، فإن شركة كوالكوم تضغط لبيع الرقائق لشركة هواوي التي ستدرجها الشركة الصينية في هواتفها من الجيل الخامس.

وقال التقرير: إنه مع هذه القيود، فقد منحت الولايات المتحدة منافسي كوالكوم الأجانب سوقًا تصل قيمته إلى 8 مليارات دولار سنويًا.

يُشار إلى أن كوالكوم كانت قد حلّت الشهر الماضي نزاعًا بشأن التراخيص مع هواوي، وبموجب الاتفاق ستدفع هواوي لكوالكوم دفعة تعويض قدرها 1.

8 مليار دولار في الربع الأخير من السنة المالية.

ويأتي تقرير (وول ستريت جورنال) بالتزامن مع Caixin الذي جاء فيه أن هواوي ستتوقف عن تصنيع معالجات (كيرين) Kirin الرائدة الشهر المقبل، وذلك مع تنامي تأثير الضغط الأمريكي على شركة التقنية الصينية العملاقة.

 (ريتشارد يو) – الرئيس التنفيذي لوحدة أعمال المستهلكين في هواوي: إن الضغط الأمريكي على موردي هواوي جعل من المستحيل على قسم صناعة المعالجات (هاي سيليكون) HiSilicon التابع للشركة؛ الاستمرار في صنع المعالجات والمكونات الرئيسية للهواتف الذكية.

وفي ظل تدهور العلاقات بين الولايات المتحدة والصين، التي أصبحت في أسوأ حالاتها منذ عقود، تضغط واشنطن على الحكومات في جميع أنحاء العالم للضغط على هواوي، بحجة أنها ستسلم البيانات إلى الحكومة الصينية بتهمة التجسس.

وتنفي هواوي أنها تتجسس لصالح الصين.

كما تسعى الولايات المتحدة أيضًا إلى دفع كندا إلى تسليم المديرة المالية لشركة هواوي (مينج وانجوو)، بتهمة الاحتيال المصرفي.

وأصدرت وزارة التجارة الأمريكية في شهر أيار/ مايو 2019 أوامر تطلب من موردي البرمجيات ومعدات التصنيع الامتناع عن التعامل مع هواوي دون الحصول على ترخيص أولاً.

تقنية      |         (منذ: 1 أشهر | 59 قراءة)
.