مؤشر “جي إل إل”: الرياض أصبحت مدينة عالمية حيوية لهذه الأسباب

أصدرت “جي إل إل”، الشركة العالمية للاستثمارات والاستشارات، مؤشر زخم المدن لعام 2020 الذي يسلط الضوء على أكثر المدن فعالية وحيوية في العالم من منظور السوق العقاري، حيث جاءت كل من دبي والرياض بين أكثر من 20 مدينة حيوية في العالم لتؤكد على الزخم المتزايد لمدن الشرق الأوسط.

ويجمع المؤشر السنوي في نسخته السابعة بين معايير تقييم العوامل الاجتماعية والاقتصادية والتجارية المرتبطة بسوق العقارات في 130 مدينة من مدن العالم الناشئة والعريقة على السواء.

ودخلت مدينة الرياض قائمة أفضل 20 مدينة لأول مرة في تاريخها للأسباب التالية: برنامج “رؤية المملكة 2030″، ومبادرات تحسين مستوى المعيشة وجودة الحياة من خلال تحسين البنية التحتية، وتطوير الوجهات الترفيهية، ووضع لوائح لتوسيع قطاع السياحة.

ومن الملاحظ أن خطط تطوير البنية التحتية الطموحة عامل مشترك بين دبي والرياض، وتأتي حالة الزخم التي تعيشها مشاريع تطوير البنية التحتية في دبي جزئياً إلى معرض “إكسبو 2020″، بينما من المتوقع أن يؤدي الافتتاح المقرر لشبكة مترو الرياض خلال عام 2020 – 2021 إلى تحويل مفهوم التنقل في المدينة.

منوعات      |         (منذ: 8 أشهر | 61 قراءة)
.