اكتشاف مذنب ساطع جديد

اكتشاف مذنب ساطع جديد

اكتشف الفلكي الياباني الهاوي ماسايوكي اياموتو، مذنبا ساطعا جديدا في كوكبة الحواء أطلق عليه اسم C/2020 A2 (Iwamoto).

وقد اكتشف الفلكي الياباني إياموتو هذا المذنب الجديد صباح يوم 9 يناير الجاري في مرصد توكوشيما، ويتحرك على خلفية كوكبة الحواء بالقرب من حدود كوكبة الجاثي (كوكبة هرقل).

وقد أبلغ  المرصد الوطني الفلكي لليابان بهذا الاكتشاف، حيث تم تسجيل المذنب مؤقتًا تحت رقم IF033.

وقد اختفى المذنب الجديد عن أنظار الفلكيين، إلى يوم 13 يناير الجاري حيث اكتشفه الفلكي الروسي الهاوي غينادي بوريسوف، ما يؤكد اكتشاف الفلكي الياباني هذا المذنب الجديد الساطع.

وقد أعلن مركز الكواكب الصغيرة التابع للاتحاد الفلكي الدولي، عن تأكيد اكتشاف هذا المذنب ومنحه اسم  C/2020 A2 (Iwamoto)، ما يؤكد اكتشافه من قبل الفلكي الياباني الهاوي ماسايوكي إياموتو، الذي سبق أن اكتشف في عام 2018 ثلاثة مذنبات أخرى.

إقرأ المزيد المذنبات هي أجسام جليدية تحلق في الفضاء وتسحب خلفها الغاز والغبار، وقد اكتشف العلماء في تركيبها إضافة للغبار والجليد غاز ثاني أكسيد الكربون والأمونيا وغاز الميثان.

وتدور بعض المذنبات حول كوكب الأرض، ومعظمها يأتي من سحابة كروية افتراضية في المنظومة الشمسية تسمى أورت تقع خارج مدار بلوتو.

ووفقا للخبراء، المذنبات هي بقايا المواد التي شكلت في الأصل المنظومة الشمسية قبل حوالي 4.

6 مليار سنة.

ويعتقد بعضهم أن المذنبات قد جلبت إلى كوكبنا جزيئات الماء والمواد العضوية التي شكلت الحياة على الأرض.

المصدر: نوفوستيتابعوا RT على

منوعات      |         (منذ: 8 أشهر | 33 قراءة)
.