اذا زهقان عمو منعملك لبدك ياه بـ10 آلاف ليرة بس!

هي قصة تقشعر لها الأبدان، “ابو حسن” سائق تاكسي على عتبة السبعين أصبج ضحية تحرشٍ جنسيٍ من متسولتين لم تبلغا العاشرة . هذه الحكاية ليست م

لبنان      |      قراءة الخبر كاملا من: اخبار لبنان (منذ: 8 أشهر | 41 قراءة)
.